‎⁨مفاتيح أساسية لكتابة سيرة ذاتية احترافية⁩

 

السيرة الذاتية هي المفتاح الاساسي والأول لكي تخطو خطوتك الأولى نحو التوظيف. لذلك فإن كتابتها بشكل واضح واحترافي أمر في غاية الأهمية ويعطي انطباع أولي لمن يقرأها بإهتمامك وسعيك الجاد للحصول على عمل. لذلك سأقوم في هذا المقال بطرح خطوات بسيطة لتستطيع كتابة سيرتك الذاتية بشكل احترافي ويزيد من نسبة اختيارك للمقابلة الشخصية.

الخطوة الأولى : تحديد نوع الوظيفة:
اعتبرها من أهم الخطوات قبل البدء والتي على اساسها سنحدد المهارات والخبرات التي تتوافق مع الشخص ومع نوع الوظيفة المطلوبة.
الخطوة الثانية: تحديد نقاط القوة والضعف في رحلة الشخص المهنية
على سبيل المثال: خريج يبحث عن وظيفة وليس لديه أي خبرة مهنية؟ مالذي يجب أن يركز عليه في السيرة الذاتية؟
في هذه الحال سيتم التركيز على الدرجة العلمية، الأعمال التطوعية، المهارات ويتم ابرازها بشكل جيد.
مثال آخر: شخص يتنقل بين الوظائف بشكل سريع..مالذي يركز عليه في السيرة الذاتية؟
هنا يفضل التركيز على الخبرات ذات العلاقة بالوظائف المتقدمة والتي قضى فيها وقت أطول اضافة إلى مهارته الأخرى.
مثال ثالث: شخص أراد تغيير مساره المهني بعيداً عن تخصصه وخبراته السابقة!
هذا يحتاج شرح مفصل، ولكن في الغالب نركز أيضاً على المهارات، الخبرات إن وجدت والدورات التي حصل عليها، إضافة لكتابة بروفايل يعكس مايريد ومالذي سيقدمه.
الخطوة الثالثة: ابدأ بكتابة مسودة لسرد جميع المعلومات
لا تهتم هنا للتنسيق أبداً لأن التنسيق سنحدده بعد الإنتهاء من ملئ جميع المعلومات.
مالذي ستحتوي عليه هذه المسودة؟
معلومات التواصل:
تتضمن ( كتابة الإسم، رقم الجوال، الإيميل، العنوان، رابط لموقعك او للينكد ان إن وجد(
ملخص عنك:
أو مايسمى بالبروفايل الشخصي ويتضمن ملخص عن مهاراتك وخبراتك وشهاداتك ومالذي ستقدمه ( بإختصار إذا قرأت هذها المخلص أستطيع أن اعرف عنك كل ما احتاجه) يتكون من 3 إلى 4 سطور يمكن استبدال الملخص بالهدف الوظيفي إلا اني لا أفضله كثيراً وذلك لتكراره عند معظم الأشخاص وعدم مصداقيته في الغالب.
*ملاحظة: عند كتابة الملخص ينبغي كتابته بعناية من حيث اختيار الكلمات القوية والمؤثرة، اضافة لترابطه وجودة صياغته. فإذا لم تستطع ذلك يمكنك عدم كتابته من الأصل.

هنا تجدون العديد من الأمثلة لطريقة كتابة البروفايل: هنا
المعلومات الأكاديمية
هنا ستكتب عنن درجتك العلمية( بكالوريوس، ماجستير ، ..الخ) ، الجهة المتخرج منها، سنة التخرج، يمكن اضافة المعدل إذا كان مرتفع.
الخبرات المهنية:
اضافة المسمى الوظيفي، جهة العمل، تاريخ الإلتحاق بالعمل والانتهاء.
وأهم نقطة والتي يغفل عنها الكثير هي اضافة ملخص للمهام الوظيفية والإنجازات في الوظيفة السابقة، والإهتمام أيضاً بإختيار كلمات قوية تبرز انجازاتك. ترتيب الخبرات من الأحدث للأقدم.
الأعمال التطوعية وخدمة المجتمع:
إذا كان لديك أعمال تطوعية وانجازات متميزة كثيرة في خدمة المجتمع فمن الأفضل تخصيص قسم لكتابتها. وتكتب مثل كتابة قسم الخبرات المهنية.
الدورات التدريبية:
اختيار الدورات ذات العلاقة بالوظيفة المتقدمة والإكتفاء بالتركيز على آخر 5 سنوات خاصةً إذا كان الشخص حضر دورات كثيرة.
( كتابة اسم الدورة، الجهة المقدمة، عدد الساعات، تاريخ اللإلتحاق بالدورة) ترتيبها من الأحدث للأقدم.
المهارات الشخصية:
تنقسم المهارات إلى soft skill و hard skills
يعني مهارات شخصية مثل ( المبادرة، العمل الجماعي، المسئولية، مهارات التواصل..) ومهارات عملية يمكن قياسها مثل ( الكتابة، التصميم، مهارات الكمبيوتر..الخ(
لابد من اختيار هذه المهارات بعناية وليس بعشوائية والانتباه لإبراز المهارات ذات العلاقة بالوظيفة المطروحة.
قسم لإضافة معلومات اضافية
مثل اللغة وعند كتابتها لابد من تحديد المستوى من ناحية القراءة، الكتابة والتحدث
إذا كان لديك جوائز وشهادات متميزة يمكن ذكرها هنا.

الخطوة الرابعة:
ابدأ بإختيار التصميم والتنسيق الذاي يتناسب مع المسودة.
بمعنى إذا كان قسم الخبرات يحتوي على معلومات كثيرة وتريد أن تبرزه اختر تصميم يهتم بذلك.

// توجد مواقع عديدة مليئة بالنماذج الجاهزة من هذه المواقع 

canva.com    tidyform.com  

seirah.com – 
الخطوة الخامسة:
راجع السيرة الذاتية وإن استطعت اعرضها على مختص لتأكد من عدم وجود أي خطأ.
اهتم بدقة المعلومات، صحتها، خلوها من الأخطاء اللغوية والإملائية.
الخطوة السادسة:
تجنب الوقوع في الأخطاء التالية لكي لا تستبعد سيرتك الذاتية :

الأخطاء الإملائية:
تعطي انطباع بأن الشخص مهمل وغير مسؤول ولم يكلف نفسه بمراجعة السيرة الذاتية فكيف بالأعمال الأخرى؟
كتابة الإيميل بطريقة غير احترافية وبأسماء غريبة:

الطريقة الصحيحة كتابة الإسم ثم اللقب وتجنب الأرقام والرموز الصعبة. والجيميل ”Gmail“ اختيار جيد.
– عدم تناسق الخط وعدم ترتيبها بطريقة سهلة وواضحة للقارئ
غالباً تصل لمسؤول التوظيف سير ذاتية كثيرة فليس لديه الوقت لفك الرموز ومحاولة قراءة سيرة ذاتية غير واضحة ومتعبة.
عدم كتابة عنوان في الرسالة المرسلة عبر الإيميل:
– أيضاً مسؤول التوظيف ليس لديه الوقت للتخمين بمحتوى الرسالة واكتشاف هدف المرسل بنفسه،
اكتب في عنوان الرسالة سيرة ذاتية، اسمك، الوظيفة التي تريد
ارسال رسالة فارغة عند إرفاق السيرة الذاتية:
اكتب موجز عن هدف الرسالة بشكل بسيط ومرتب ولا تترك الرسالة فارغة.. أتمنى أن أكون وفقت في طرح المعلومات.

كل التوفيق للجميع. 

لايف كوتش: صفاء عبدالله باعيسى

Insta&Twitter: @Safaa_ay2

شاركها
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

جار التحميل...