الدروس المستفادة من زوم.

أكثر من 200 مليون شخص فجأة وجدوا أنفسهم يستخدمون برنامج زووم. البعض شعر بارتياح لسلاسة و بساطة استخدام البرنامج و كيف يستطيع أن يجمع بين الموظفين أو الاصدقاء و العائله على حد سواء. ولكن قبل البدء بالاستخدام يجب أن تعي المقايضة بين سهولة الاستخدام و بين الامان وحماية المعلومات. و هنا نذكر أهم الدروس المستفادة:

اولا: لا تدع سهولة استخدام أي تقنية أن تطغى علي خصوصيتك: و بحسب الاحصاءات فقد تضاعف عدد مستخدمي برامج الاتصال المرئي من عشره ملايين بداية هذا العام ليصل الى اكثر من مائتين مليون مستخدم. وقد صرح رئيس الشركة ايريك يوان بأن من المتحمل وصول فيروسات لكاميرات المتصلين. ولذلك سهولة الاستخدام قد تجعل منا نغض الطرف عن الامان

ثانيا: أقر الكثير من الهيئات بعدم متانة أمان برنامج زوم: مؤخرا شركة زوم قامت بتعديل الخصوصية و ذكرت أن معلومات الاشخاص ليست للبيع . و قد يعني ذلك انها قد تستخدم لاغراض اخرى

ثالثا: برنامج زوم لديه امكانية الوصول الى مشغل و ذاكرة المستخدم: يتمكن برنامج زوم من التوغل الى معلومات و حساب المستخدم مما يشكل خطرا للمعلومات الحساسه

رابعا: كن حذرا لاماكن الضعف لدى برامج التواصل: أكد الخبراء بأن أفضل طريقة لاستخدام برنامج زوم هو عن طريق برامج الهاتف المحمول لتجنب الحصول على ملفات خاصه او الوصول لكاميرا الكمبيوتر

أخيرا تذكر أن لديك كل الخيارات للبحث عن برامج أكثر أمانا مثل جووجل , سيسكو, ويسبيكس و غيرها

ملخص مقال الكاتب براين اكس شن.

بقلم/ عبدالله الظافر

شاركها
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

جار التحميل...