إصنع قرار!

نواجه في حياتنا عدد من القرارات اللانهائية ومنها القرارات التي تحتم عليها أمور مستقبلية مجهولة!

هناك ثلاثية أساسية تعتبر أركان صنع القرار ..

  • الاستخارة والتوكل على الله: تفويض الأمر للقوي الكريم سبحانه وتعالى في جميع أمور الحياة، مع الأخذ بالأسباب والسعي والتفكير للوصول وتلقي المراد، والإيمان بأنّ الله هو الميسّر للأمور وما أراد يحصل وما لم يرد لن يحصل مع الحرص على تحقيق المراد والمحاولة والإصرار، أما عدم أخذ الأسباب بحجة أن الله سيرزقني فهذا تواكل ومتنافي مع الصحيح.
  • الإستشارة بذوي الخبرة: مهمة لكن لا أحد يعرف بتفاصيل خاصة بك إلا أنت وفائدة الإستشارة هي أخذ الرأي وتنقيح ما يناسبك وليس تطبيقه حرفيًا دون أي أدنى تفكير منك ومن ثم تُلقي بكل لومك على من استشرته بأن رأيه ليس صائبًا!  إجعل نفسك القائد الذي يِمسك ويتحكم بمقود حياتك وليس تابعًا!
  • حباك الله قوة لتستفيد منها وهي العقل والذي من وظائفه “التفكير“.

أحد الأفكار لترتيب وصنع قرارك.. مصفوفة أو جدول القرار:

**فكرة مصفوفة أو جدول القرار كانت نصيحة أخي عبدالله في أحد القرارات قبل ثلاث سنوات ولازمت نصيحته وفكرة الجدول لكل قراراتي المصيرية…

ما يتميز به جدول أو مصفوفة القرار:

  1. المحايدة بين إيجابيات وسلبيات القرار وهذا يجعلنا نضع العواطف وردات الفعل جانبًا ونحكم المنطق.
  2. وضوح الأسباب بعد دراسة القرار من جميع نواحيه تجعل الشخص راضٍ ومقتنع تمامًا بقراره
  3. القرارات المفتوحة والتهرّب منها بحجج الخوف من المجهول تجعل الإنسان لامسؤول عن نفسه وقراراته. 

أمثلة على قرارات:

من الجانب المهني: الحيرة بين وظيفتين، الاستقالة… وغيرها

من الجانب الدراسي: اختيار تخصص من ضمن عدة رغبات، اختيار دولة الدراسة… الخ

وغيرها من القرارات الحياتية واليومية… 

**نموذج لتطبيق جدول أو مصفوفة القرار**

١- جدول كتابة النقاط التي تريدها وينبني عليها اتخاذ القرار.

Screen Shot 2016-08-19 at 10.44.02 PM

٢- جدول الإيجابيات والسلبيات.

Screen Shot 2016-08-19 at 10.49.32 PM

أختم بـ:

– لا ترمي مهمة اتخاذ القرار على عاتق الآخرين والأيام ليقرروا عنك ويكونوا الحَكَم. 

– لا تهرب بعيدًا عن اتخاذ القرار فهو هرب مؤقت؛ لأنك ستقع فريسة لذيذة لعدوك “الخوف” الذي سرعان ما سيقوم بابتزازك عند كل قرار بقية حياتك.

شذا الحربي.

شاركها
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

One thought on “إصنع قرار!

  • at 1:15 ص
    Permalink

    حباك الله قوة لتستفيد منها وهي العقل والذي من وظائفه “التفكير“مقال مفيد أتمنى الطموحين ان يستفيد منه
    رائعة شذى

    Reply

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

جار التحميل...